دولي

إيران تبدأ تخصيب اليورانيوم بنسبة 60% في فوردو.

المسار الإخباري:

قالت وسائل إعلام إيرانية إنّ إيران بدأت باتخاذ خطوات لتعزيز النشاط النووي بمنشآتها رداً على قرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية الأخير المتعلق بطهران.

وأوضحت أنّ إيران بدأت تخصيب اليورانيوم بنسبة 60% في منشأة فوردو. وعمدت طهران إلى تركيب أجهزة طرد مركزي جديدة في قاعتين فارغتين في منشأتي فوردو و نطنز.

وستكون الخطوة الرابعة المهمة لإيران استبدال أجهزة الطرد المركزي “IR1” في منشأة فوردو بـ “IR6″، إذ سيزيد من قدرة إيران النووية في منشأة فوردو 10 مرات.

وأعلنت إيران، يوم أمس، أنّها ستتخذ إجراءات للرد على الوكالة الدولية للطاقة الذرية بسبب قرار ينتقد عدم تعاون طهران معها، قائلةً إنّ “صدور هذا القرار جاء في وقت تملك إيران برنامجاً نووياً سلمياً هو الأكثر شفافية مقارنةً بعدد المنشآت الخاضعة لإشراف الوكالة في العالم”.

وأصدر مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الخميس، قراراً يأمر إيران بالتعاون “على نحو عاجل” مع تحقيق الوكالة في آثار اليورانيوم التي عُثر عليها في 3 مواقع غير معلنة.

ويقول القرار، الذي صاغت مسودته الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا، إنّ المجلس “يقرر أنّ من الضروري والمُلح” أن تفسر إيران مصدر جزيئات اليورانيوم، وأن تقدم للوكالة الدولية للطاقة الذرية عموماً جميع الإجابات التي تطلبها.

بدوره، أكّد رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية محمد إسلامي أنّ إصدار الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرارات متعددة ضد إيران “لن يؤدي إلى تعطيل تقدم البرامج النووية” في البلاد.

وقال رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية إنّ بلاده لم ولن تفعل أي شيء لا تعلم به الوكالة الدولية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى