فلسطيني

استشهاد طفل وإصابة 4 مواطنين برصاص الاحتلال في مدينة نابلس المحتلة

 استشهد الطفل أحمد أمجد شحادة (16 عامًا)، متأثرًا بجروحه الحرجة التي أصيب بها إثر إصابته برصاصة اخترقت قلبه بعد أن أطلقها جنود الاحتلال الإسرائيلي عليه خلال اقتحام مدينة نابلس.

وأصيب 4 مواطنين برصاص قوات الاحتلال،والعديد من المواطنين بالاختناق، مساء الثلاثاء، خلال مواجهات اندلعت بعد اقتحام المنطقة الشرقية في مدينة نابلس، لتأمين اقتحام منطقة قبر يوسف.

ومن بين المصابين حالة حرجة بعد إصابته في الرصاص بمنطقة البطن، فيما أصيب عدد آخر بحالات متفاوتة.

كما أصيب عدد آخر من المواطنين، بحالات اختناق بعد أن أطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز السام المسيل للدموع صوب المواطنين ومنازلهم.

وأطلق مقامون النار اتجاه قوات الاحتلال التي اقتحمت نابلس من عدة محاور.

ولاحقًا اقتحمت عدة حافلات تقل مئات المستوطنين لمنطقة قبر يوسف وسط تعزيزات عسكرية أخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى