فلسطيني

رمزي رباح يبحث في عمان إيجاد تحالف برلماني عربي ودولي مناهض للفصل العنصري الذي يمارسه الاحتلال

بحث وفد من أعضاء اللجنة التنفيذية والمجلس الوطني الفلسطيني برئاسة رمزي رباح ، مع رئيس وأعضاء لجنة فلسطين في البرلمان الأردني، صيغة إطلاق تحالف برلماني عربي ودولي مناهض للفصل العنصري الذي يمارسه الاحتلال.

وقال عضو اللجنة التنفيذية رئيس دائرة مناهضة العنصرية والفصل العنصري في منظمة التحرير، رمزي رباح، “نحن في زيارة مجلس النواب الأردني ورئيس مجلس النواب لتهنئته بالمنصب الجديد، ونقل تحيات اللجنة التنفيذية ورئيسها وتمنياتنا لهم بالنجاح”.

وأضاف، نسعى مع الأشقاء في البرلمان الأردني للتحرك في إطار البرلمانات العربية ومنها للبرلمان الدولي، لمناهضة العنصرية ودعم التحرك الفلسطيني في المحكمة الدولية لمحاكمة الاحتلال الإسرائيلي باعتباره الاحتلال استيطاني استعماريا عنصريا، لاتخاذ الإجراءات المطلوبة في إطار المؤسسات الدولية بحقه”.وأكد رباح أن الهدف من الزيارة هو ترتيب صيغة للتعاون والعمل المشترك الفلسطيني الأردني، على المستوى البرلماني والسياسي، مشيرا إلى أن هذه الحملة التي ستأخذ بعدين عربي ودولي، وعلى المستويين القانوني والسياسي لإدانة الاحتلال وسياسته العنصرية.

وأشار إلى ان دائرة مكافحة العنصرية في منظمة التحرير تجري اتصالات مع نواب قي البرلمان الأردني، لتشكيل صيغة لجنة في البرلمان العربي لمناهضة الفصل العنصري، ومن ثم التحرك خلال مع البرلمانات العربية اتجاه البرلمان الدولية لعزل إسرائيل ومحاسبتها وتعليق عضويتها في البرلمانان الدولي، لان دولة الاحتلال عندما تتحول لدولة استعمار وفصل عنصري لا بد من تبعات قانونية وإجراءات سياسية لذلك.

ومن جانبه قال رئيس لجنة مناهضة الفصل العنصري في المجلس الوطني سنان شقديح، نحن هنا ضمن مسعى لإطلاق تحالف برلماني مناهض للفصل العنصري، وهو تحالف عربي ودولي.

وأضاف من الطبيعي، أن نبدأ من شركائنا وأشقائنا في المملكة الأردنية الهاشمية، والبرلمان الأردني الأكثر قربا لنا، مشيرا الى ان الوفد الفلسطيني التقى مع عدد النواب والوزراء من الحكومة الأردنية، كما أنه سيتابع لقاءاته مع رئيس مجلس الأعيان ضمن مسعى لإنشاء هذا التحالف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى