أهم الاخبارفلسطيني

محدث شهيدان متأثران بإصابتهما خلال اقتحام قوات الاحتلال لنابلس

أعلنت وزارة الصحة اليوم استشهاد شابين برصاص قوات الاحتلال في اقتحامين منفصلين لمدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأ,ضحت وزارة الصحة أن الشاب محمد هشام محمد أبو كشك (22 عاماً) استشهد متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال أمس الثلاثاء.

وأصيب أبو كشك برصاصة في البطن أطلقها عليه جنود الاحتلال خلال تصدي الشبان لاقتحام مئات المستوطنين لقبر يوسف، ووصفت جراحه بالحرجة.

والشاب أبو كشك وهو من مخيم عسكر شرقي نابلس، هو الشهيد الثاني خلال المواجهات والاشتباكات العنيفة التي شهدتها مدينة نابلس والتي أسفرت عن استشهاد الفتى أحمد أمجد شحادة (16 عاما) وإصابة أكثر من 110 آخرين.

كما أعلنت الوزارة استشهاد محمد أحمد حسن حرز الله (30عاماً) متأثراً بجروح بالغة أصيب بها برصاص الاحتلال في الرأس في يوليو الماضي بنابلس.

وكان حرز الله يتلقى العلاج بالمستشفى الاستشاري برام الله استشهد متأثرا بجراحه الحرجة.

وأصيب حرز الله في الرابع والعشرين من يوليو الماضي خلال اشتباك مسلح لفك الحصار عن مجموعة من المقاومين من مجموعة “عرين الأسود” داخل أحد المنازل في حارة الياسمينة بالبلدة القديمة.

واستشهد في تلك الليلة مؤسس “عرين الأسود” محمد العزيزي والمقاوم عبد الرحمن صبح

.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى