عربي

بعد 32 عاماً من الإنقطاع.. صالة سامراء في مطار بغداد الدولي تعود للخدمة مجدداً وتستقبل أولى رحلاتها من مطار دمشق

دخلت صالة سامراء في مطار بغداد الدولي الخدمة مجددا، أمس الجمعة، مستقبلة رحلتها الأولى منذ 32 عاما.جاء ذلك وفق ما أورده مدير عام سلطة الطيران المدني العراقي، عماد الأسدي، في بيان بحسب وكالة الأنباء العراقية (واع)، بحسب سبوتنيك.

وقال الأسدي إن “صالة سامراء استقبلت أولى رحلتها الجوية والقادمة من مطار دمشق وعلى متنها 150 مسافراً، وستكون هناك العديد من الرحلات الجوية القادمـة للبلاد”.

وأوضح أن الحديث يدور عن الرحلة الأولى التي تستقبلها صالة سامراء منذ عام 1990، معتبرا أن إعادة افتتاح الصالة جاءت “نتيجة ثمرة وتظافر جهود جميـع المعنيين والمخلصين في خدمة واقع الطيران والمسافرين”.والثلاثاء الماضي، أعلن محافظ بغداد، محمد جابر العطا، أن الأيام القليلة المقبلة، ستشهد الانتهاء من أعمال صيانة صالة سامراء في مطار بغداد الدولي، ودخولها للخدمة.

ووقتها، قال المحافظ في بيان إن “الملاكات الفنية لقسم الهندسة، تواصل أعمال إعادة تأهيل صالة سامراء، بمساهمة من الشركات العاملة والتي لديها عقود سابقة مع محافظة بغداد في تأهيل صالات المطار، من خلال المباشرة بأعمال التنظيفات والتوصيلات الكهربائية، فضلا عن تشغيل الأحزمة الناقلة، والجسور الهوائية، ومنظومة فرز الأمتعة، لتخفيف الضغط الحاصل على صالة بابل”.وشدد على ضرورة دخول الصالة الجديدة لخدمة المسافرين، بعد تعرض صالة نينوى للحريق.

وفي 16 من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، التهم حريق صالة نينوى بمطار بغداد الدولي، دون أن تتضح أسبابه، ما دفع سلطات المطار إلى تحويل إجراءات السفر إلى صالة بابل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى