اسرائيليات

مصير المسجد الاقصى الى اين : تصريحات خطيره من قبل عضو الكنيست الجديد عن حزب “عوتسما يهوديت” عميشاي بن إلياهو

“سنعود إلى الأيام التي كان فيها جبل الهيكل بين أيدينا، ونقول بوضوح بأنه يجب أن تكون هناك صلوات يهودية على الجبل”.. هذا ما صرح به عضو الكنيست الجديد عن حزب “عوتسما يهوديت” عميشاي بن إلياهو، في حديث متلفز أمام إحدى القنوات العبرية أمس.

يذكر أن المتطرف بن إلياهو هو صديق مقرّب من وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي (إيتمار بن غفير)، الذي يُخشى أن يتخذ إجراءات تصعيدية في المسجد الأقصى خلال عهده، من شأنها تغيير الوضع القائم.

وبعد انتخابات الكنيست الأخيرة، ألحّت جماعات الهيكل على أنصارها من أعضاء الكنيست بضرورة تطبيق المطالب التي وعدوا بها في المسجد خلال حملاتهم الانتخابية.

يذكر أن عضوا الكنيست الإسرائيلي (يتسحاق فيسارلاوف)و (شاران هاشال) كانا من أوائل البرلمانيين المتطرفين الذين اقتحموا المسجد الأقصى بعد الانتخابات الأخيرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى