محليات

الموت يغيب أيقونة العمل الإنساني في غزة الطبيبة الاسترالية “جين كالدر”

غيب الموت يوم الاثنين، الطبيبة الأسترالية جين كالدر، التي وافتها المنية في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة، عن عمر ناهز 89 عاما.

والطبيبة كالدر أيقونة من أيقونات العمل الإنساني الداعم والمناصر لقضيتنا الفلسطينية وحقنا في التخلص من الاحتلال، حيث كرست جل حياتها لخدمة شعبنا وقضيتنا، سيما عبر عملها الطبي، وقد عملت لسنوات عميدا لكلية تنمية القدرات الجامعية بغزة، وتعد من المساهمين الأوائل في تأسيس الهلال الأحمر الفلسطيني.

“جين كالدر ” استرالية المنشأ، إنها الطبيبة الإنسانة التي قطعت ثلاث أشواط من بلدها الأصلي إلى بيروت ومن بيروت إلى القاهرة وصولاً إلى غزة،أسست جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، ضمن مؤسسات منظمة التحرير والمؤسسة العضو في جمعية الصليب الأحمر الدولية، تقدم نفسها بيننا كأم متطوعة لخدمة المعاقين، حيث أفنت أربعون سنة من عمرها في غرس البسمة والأمل على شفاه المعاقين وجرحى الانتفاضات منذ حرب بيروت 82، لقد عشقتنا وانحازت بقلبها وعقلها لقضيتنا قبل أن تخالطنا، فاختارت ظروف ملتوية بعيداً عن حياة رفاه مجتمعها الغربي، ودعتنا في هذه الساعة دون عودة، فلندعو جميعاً لهذه الأم المخلصة بالرحمة ولنرفع أيدينا فوق رؤوسنا احتراماً وتقديرا لتضحياتها وشجاعتها في سبيل خدمة فلسطين قضية الأرض والإنسان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى