عربي

ميقاتي: مطلوب إرادة سياسية لانتخاب رئيس جديد للبنان.

اعتبر رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي، السبت، أن “المطلوب إرادة سياسية لانتخاب رئيس جديد للجمهورية في أسرع وقت”.

جاء ذلك في كلمة لميقاتي خلال افتتاح معرض بيروت العربي الدولي للكتاب، بدورته الـ64، في واجهة بيروت البحرية، وفق بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الحكومة.

وقال ميقاتي، إن “وطننا يعيش حاليا أزمة خانقة، تركت انعكاساتها على مختلف القطاعات، مِن دون أن تؤثر في عزيمة أبناء شعبنا على الصمود والنهوض من جديد، ومن دون أن تُحبط إرادتنا في وضع المعالجات السياسية والاقتصادية الصحيحة”.

وأضاف: “المطلوب أولا وقبل أي أمر آخر إرادة سياسية من مختلف القوى والتيارات السياسية لإكمال عقد المؤسسات الدستورية بانتخاب رئيس جديد للجمهورية في أسرع وقت”.

وشدد على أن هذه الإرادة مطلوبة أيضاً، لـ”استكمال إقرار القوانين الاصلاحية قبل الانتقال إلى إقرار الاتفاق النهائي مع صندوق النقد الدولي، بما يؤمن الفرصة المناسبة للتعافي الاقتصادي الموعود”.

وأخفق البرلمان اللبناني، 8 مرات في انتخاب رئيس للجمهورية خلفًا لميشال عون الذي انتهت ولايته في 31 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وعن معرض الكتاب، قال ميقاتي، إن “هذا المعرض يروي ظمأ الجمهور الباحث عن فسحة ضوء، وعن مساحة تلاقٍ حضارية”.

وتابع أن “اللبنانيين من مختلف المناطق، كما من الدول العربية، ينتظرون موعد افتتاح معرض بيروت العربي الدولي للكتاب سنوياً ليحصل فيه هذا اللقاء المباشر بين القارئ والكتاب”.

ويستمر معرض بيروت العربي الدولي للكتاب حتى 11 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، بمشاركة أكثر من 113 داراً للنشر محلية وأجنبية.

وعُقد معرض الكتاب للمرة الأولى في بيروت عام 1956، لكنه توقف منذ العام 2019 بسبب التوترات السياسية وبعدها المخاوف من تفشي جائحة كورونا، إلا أنه عقد بدورته الـ63 في مارس/ آذار الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى