فلسطينيمحليات

ثمانية معتقلين لدى اللجنة الأمنية في أريحا يشرعون بإضراب مفتوح عن الطعام 

أكد المحامي مصطفى شتات، أن ثمانية معتقلين سياسيين لدى اللجنة الأمنية في أريحا، شرعوا امس السبت، بإضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا على استمرار اعتقالهم خلافا للقانون.

وقال المحامي شتات ، إن موكله المطارد مصعب اشتية المعتقل منذ 19 أيلول الماضي، أحد المضربين الثمانية.

وأشار شتات، إلى أن معظم المعتقلين المضربين أصدرت المحاكم الفلسطينية قرارات إفراج بحقهم في وقت سابق، وعددا منهم معتقل على ذمة المحافظين.

ونوه إلى أن عددا من المعتقلين المضربين تعرضوا للتعذيب الشديد خلال اعتقالهم لدى الأجهزة الأمنية.

وأكد شتات، أن امتناع اللجنة الأمنية في أريحا عن الإفراج عن اشتية وباقي المعتقلين السياسيين جريمة موصوفة ومستمرّة حسب القانون الأساسي الفلسطيني وقانون العقوبات النافذ.

وحمل جهة احتجاز مصعب كامل المسؤولية عن هذا الانتهاك المستمر للحقوق الدستورية والاعتداء المتواصل على قرارات المحاكم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى