فلسطيني

أول تعليق رسمي فلسطيني على تصريحات بلينكن بشأن الاستيطان وحل الدولتين .

رحب وزير الخارجية والمغتربين، د. رياض المالكي، بالمواقف والأقوال التي أدلى بها وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن أمام مؤتمر تعقده منظمة “جي ستريت” في واشنطن، وما تضمنته من تحذيرات لحكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو المقبلة بشأن مخاطر الضم وإقامة المستوطنات وسرقة البؤر العشوائية وهدم وإضرار المنازل وغيرها من انتهاكات الاحتلال.

كما رحب بإعلان بلينكن مجدداً عن تمسك إدارة الرئيس بايدن بحل الدولتين ومعارضته أية إجراءات أو أعمال من شأنها تقويض آفاق تحقيقه ومخاطر الاحتلال بالوضع التاريخي القائم في الأماكن المقدسة. 

وأضاف المالكي في تصريح وصل “دنيا الوطن” نسخة عنه: أنه ورغم ترحيبنا بهذه التصريحات إلا أنها مخيبة للآمال لأنها تتعلق بما سترتكبه دولة الاحتلال من جرائم وليس ما ارتكبته ومستمرة في ارتكابه من جرائم يحاسب عليها القانون الدولي ووجب معاقبتها عليها وفرض عقوبات دولية عليها.

وأكد أيضاً أن الحديث مع دولة الاحتلال فيما ترتكبه من جرائم لم يعد يجدي، ويجب التفكير جدياً بفرض عقوبات رادعة عليها أسوة بما يتم في حالات مشابهة. 

وطالب المالكي الإدارة الأمريكية بترجمة المواقف والأقوال إلى أفعال وإجراءات عملية كفيلة بوقف انتهاكات وجرائم الاحتلال وميليشيا المستوطنين المسلحة، وجميع الإجراءات أحادية الجانب وغير القانونية، بما يضمن حماية حل الدولتين وبذل جهود سياسية حقيقية لاستعادة الأفق السياسي على الصراع. كما طالب الوزير المالكي الإدارة الأمريكية بسرعة إعادة فتح قنصليتنا في القدس والوفاء بالتزامتها تجاه معاناة شعبنا وحقوقه الوطنية القادمة والمشروعة.​

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى