أهم الاخبارفلسطيني

بلدية الاحتلال تقرر هدم بناية تضم 12 شقة سكنية في سلوان

أصدرت بلدية الاحتلال في مدينة القدس المحتلة، قرارا هدم بحق بناية سكنية تضم 12 شقة لمقدسيين في حي وادي قدوم ببلدة سلوان شرقي القدس المحتلة.

وزعمت بلدية الاحتلال، أن قرار الهدم هذا، جاء بسبب “البناء غير المرخص”، ومن المتوقع تنفيذ قرار الهدم يوم غد الأربعاء، نقلا عن مصادر مقدسية.

وعقب قرار بلدية الاحتلال هدم البناية السكنية؛ نظم عشرات المقدسيين، اليوم الثلاثاء، تظاهرة قرب مقر بلدية الاحتلال في القدس ضد سياستها في هدم المنازل الفلسطينية التي تستهدف مناطق شرق القدس.

وهتف الفلسطينيون خلال التظاهرة، ضد ممارسات الاحتلال الإسرائيلي وسياسة هدم المنازل.

وقال فتحي الرجبي، أحد سكان البناية إن هناك سياسة إسرائيلية تنتهجها بلدية وحكومة الاحتلال في استهداف وهدم المنازل الفلسطينية في مدينة القدس. 

وقالت منظمات حقوقية فلسطينية ودولية إن قوات الاحتلال بالقدس تقيد البناء الفلسطيني في الوقت الذي تكثف فيه عمليات البناء الاستيطاني.

ومنذ بداية العام الجاري وحتى شهر حزيران، هدمت قوات الاحتلال 300 مبنى بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، بحسب إحصاءات وثقتها منظمة (أوتشا)، التي حذرت في تقرير لها من خطورة سياسة هدم المنازل التي تتبعها قوات الاحتلال بالقدس والضفة.

وحذرت المنظمة، من هدم البناية التي صدر قرار بهدمها اليوم، مؤكدة أنه أمر منافٍ للقانون الدولي والقانون الإنساني الدولي.

وفي الوقت ذاته، حذرت المنظمة في وقت سابق، من أنه يكاد يكون من المستحيل على الفلسطينيين الحصول على تصاريح أو رخص في القدس المحتلة، نظرا للبيروقراطية وسياسة التضييق التي تتبعها سلطات الاحتلال ضد الفلسطينيين في القدس ومناطق (ج).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى