أهم الاخبار

الاحتلال يعترف بمسؤوليته عن جريمة قتل الطفلة “زكارنة”


اعترف جيش الاحتلال الإسرائيليّ، مساء اليوم الإثنين، أنه قتل الطفلة الشهيدة جنى زكارنة (16 عاما) في جنين ليلة أمس الأحد، زاعما أنه “خطأ في تحديد الهوية”.

وقد حاولت قوات الاحتلال التنصل من مسؤوليتها عن قتل الطفلة زكارنة، وزعمت أنها كانت على سطح أحد المنازل القريبة من المسلحين وقد تكون قُتلت برصاصهم.

وقد تم نقل جثمان الشهيدة الطفلة زكارنة للتشريح في معهد الطب العدلي بجامعة النجاح الوطنية في نابلس، حيث تبين أنها قتلت برصاص جنود الاحتلال.

وكانت الطفلة جنى زكارنة (16 عاما)، قد قضت إثر اصابتها برصاصة في الرأس، بينما كانت تتواجد على سطح منزلها، خلال اقتحام قوات الاحتلال الحي الشرقي من مدينة جنين منتصف الليلة الماضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى