أهم الاخبار

«الديمقراطية» في وداع الزعنون: قائد وطني كبير، رجل حوار وتشاور، وفي لوعوده، مخلص لعهوده، أفنى حياته في خدمة قضية شعبه

 ■بعث نايف حواتمة، الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، إلى كل من رئيس دولة فلسطين محمود عباس، ورئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح، وعائلة الزعنون، معزياً برحيل المناضل سليم الزعنون (أبو الأديب) رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، وعضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني/ فتح.

وقال حواتمة في استذكاره للراحل الكبير، بأنه قائد وطني كبير، وقامة سامقة، ورجل حوار، صادق في وعوده، وفي لعهوده، أفنى حياته في خدمة قضية شعبه، من كبار مؤسسي حركة فتح، والحركة الوطنية الفلسطينية المعاصرة، احتل مكانته التي يستحقها، قائداً على رأس إحدى أهم مؤسسات م. ت. ف، المجلس الوطني الفلسطيني، وقادها بجدارة، من موقعه الوطني في انتمائه إلى القضية الوطنية، متجاوزاً حدود الانتماء الضيق لصالح الانتماء غير المحدود، لفلسطين وحدها.

وقدم حواتمة تعازيه إلى الرئيس عباس، ورئيس المجلس الوطني روحي فتوح، وأعضاء رئاسة المجلس، وإلى حركة فتح، وعائلة الراحل الكبير، وإلى عموم أبناء شعبنا، مؤكداً أن ذكرى القائد الوطني الكبير أبو الأديب ستبقى خالدة في وجدان أبناء شعبنا ومناضليه ■

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى