أهم الاخبار

كيان الاحتلال يمتلك مئات الرؤوس النووية ويهدد المنطقة

هاجم وزير الخارجية الإيراني، أمير عبد اللهيان، إسرائيل، منتقدا امتلاكها للأسلحة النووية التي وصفها بـ”التهديد للمنطقة”، في الوقت الذي تحذر فيه تل أبيب من امتلاك طهران لأسلحة مماثلة.

وقال الوزير الإيراني في تغريدة، إن إسرائيل التي وصفها بـ”النظام الزائف وغير الشرعي”، تمتلك مئات الرؤوس النووية، ما يشكل تهديدا خطيرا لأمن المنطقة، مضيفا أن المستقبل سيكون ملكا للفلسطينيين.

بالأمس، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته يائير لابيد، إن النظام الإيراني يشكل تهديدا على الاستقرار الإقليمي والعالمي من خلال “نشر الإرهاب والسعي لامتلاك سلاح نووي”.

فيما أعرب الاتحاد الأوروبي، في بيان يوم الاثنين، عن قلقه إزاء تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تشير إلى “ابتعاد طهران عن الاتفاق النووي من خلال توسيع قدرتها على التخصيب النووي وإنتاج كميات كبيرة من المواد النووية”.

وانسحبت الولايات المتحدة بشكل أحادي من الاتفاق، في مايو/ أيار 2018، وأعادت فرض العقوبات الاقتصادية على إيران؛ وردت طهران بالتخلي عن بعض القيود المفروضة على نشاطها النووي، المنصوص عليها في الاتفاق.

وبدأت مفاوضات غير مباشرة بعد وصول جو بايدن إلى سدة الحكم في أمريكا، توسط فيها الأطراف الأوروبيون لإحياء الاتفاق، لكنها تعثرت في الأشهر القليل الماضية، بسبب عدم اتفاق الولايات المتحدة وإيران على النص النهائي للاتفاق الذي قدمه الوسيط الأوروبي.

تطالب إيران بإغلاق ملف “الادعاءات” للوكالة الدولية للطاقة الذرية، بشأن العثور على آثار مواد نووية في ثلاثة مواقع إيرانية غير معلنة، تندرج ضمن مسألة الضمانات، التي تطالب بها طهران لضمان استمرارية الاتفاق.

بالمقابل، اعتبرت الولايات المتحدة، أن رد طهران على المسودة الأوروبية لإحياء الاتفاق النووي الموقع عام 2015 (بين إيران من جهة، والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا من جهة أخرى)، لم يكن “بناء”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى