فلسطيني

“منتدى الإعلاميين” يدين استضافة نتنياهو عبر قناة “العربية” الإنجليزية.

عبر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، السبت، عن إدانته الشديدة لاستضافة قناة العربية السعودية الرسمية، رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي المكلّف بنيامين نتنياهو الذي يعد مع غلاة المتطرفين لاقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك غدًا.

ورأى المنتدى في بيان له، ذلك طعنة نجلاء في خاصرة القضية الفلسطينية ومقدساتها الإسلامية، وتنكر فج لدماء شهداء الإعلام الفلسطيني، لاسيما دماء الزميلة شيرين أبو عاقلة والزميلة غفران وارسنة، وتخلي عن فرسان الإعلام الفلسطيني القابعين خلف سجون الاحتلال الإسرائيلي البغيض.
وجدد منتدى الإعلاميين الفلسطينيين استنكاره الشديد ورفضه الأكيد لمختلف أشكال التطبيع الإعلامي مع الاحتلال الإسرائيلي المجرم، لاسيما في ظل مسلسل الانتهاكات الإسرائيلية البشعة بحق الإعلام الفلسطيني بمختلف مكوناته، إذ دمر الاحتلال مقار أكثر من 60 مؤسسة إعلامية خلال عدوان مايو/ أيار 2021، وقتل أكثر من 50 صحفياً فلسطينياً منذ عام 2000، فضلاً عن الاعتداءات وتحطيم كاميرات وأجهزة الصحفيين ومنعهم من التغطية الميدانية لأهم الأحداث في الضفة الغربية المحتلة.
ودعا وزراء الإعلام العرب واتحاد الصحفيين العرب إلى اتخاذ الإجراءات الحازمة اللازمة لوقف مسلسل التطبيع الإعلامي مع الاحتلال الإسرائيلي، والتصدي لتسلل رواية الاحتلال الإسرائيلي البغيض للمجتمعات العربية وغيرها عبر منصات ووسائل إعلام عربية والتي نتطلع لدورها في تعزيز رواية الشعب الفلسطيني.
كما دعا منتدى الإعلاميين الفلسطينيين إلى تسخير وسائل الإعلام العربية لنصرة القضية الفلسطينية، وفضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق المقدسات الإسلامية والمسيحية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وبث الوعي في صفوف جماهير الأمة العربية والإسلامية بمكانة المسجد الأقصى المبارك وضرورة حمايته، داعيًا إلى فضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق فرسان الإعلام الفلسطيني المتواصلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى