فلسطيني 48

مقتل شابين وطفل رضيع بجريمة إطلاق نار داخل أراضي 48

قُتل الشاب أمير سامي الزيادنة (25 عاما) وأصيب شاب آخر بجروح وصفت بالخطيرة، جراء جريمة إطلاق نار وقعت في مدينة رهط في النقب بأراضي عام 48 فجر اليوم الأربعاء، وذلك بعد ساعات من قتل أب وابنه الرضيع في الناصرة.

وفي ساعات الفجر الأولى، أصيب شابان من رهط بجروح وصفت حالة أحدهم بالخطيرة جدا والثاني بالخطيرة وذلك في جريمة إطلاق نار بالمدينة.

ونقل جريحان إلى عيادة محلية في رهط، حيث قدمت العلاجات الأولية ونقلا على وجه السرعة وهما بحالة خطيرة إلى مستشفى “سوروكا” في بئر السبع لاستكمال العلاج، حيث أقر الطاقم الطبي وفاة أحدهم تأثرا بإصابته الخطيرة جدا.

وأمس الثلاثاء، قتل الشاب فراس الهيب من الناصرة، وابنه الرضيع فارس الذي يبلغ من العمر عامين في جريمة إطلاق نار، ارتكبت أمام منزله في المدينة.

وتضاف هذه الجريمة، إلى سلسلة لا متناهية من أحداث العنف وجرائم القتل المتفشية في البلدات العربية، في الوقت الذي تتقاعس الشرطة عن القيام بعملها في لجم الجريمة وملاحقة عصابات الإجرام وتقديم الجناة إلى القضاء.

وبلغت حصيلة ضحايا جرائم القتل في المجتمع العربي، منذ مطلع العام الجاري 2022 ولغاية اليوم، 103 قتلى بينهم 12 امرأة؛ وفي العام 2021 ارتكبت أكثر من 111 جريمة قتل في المجتمع العربي في رقم قياسي غير مسبوق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى