صحة وبيئة

فواكه مفيدة للتقليل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

يتعرض بعض الأشخاص للإصابة بسكتة دماغية بسبب عوامل مختلفة، إلا أن هناك طرقا لتقليل احتمالية الإصابة بسكتة دماغية. ومثل العديد من الحالات الصحية الأخرى، يمكن أن يلعب ما تأكله دورا في احتمالية إصابتك بسكتة دماغية.

وذلك لأن ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول ومرض السكري كلها حالات يمكن أن تزيد من فرص الإصابة بسكتة دماغية. وهذه كلها تتأثر بالنظام الغذائي.

وقد أوصى أحد الخبراء بتناول المزيد من التفاح والكمثرى لتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، وفقًا لما نشره موقع “روسيا اليوم”.

وأشار خبير التغذية روب هوبسون، متحدثا باسم شركة التفاح والكمثرى البريطانية، إلى دراسة نُشرت في مجلة Atherosclerosis. وقال: “هذه دراسة تسلط الضوء على الدور المهم الذي يجب أن تلعبه الفواكه والخضروات في صحة قلبك وخاصة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية”.

أظهرت الدراسة أن أولئك الذين تناولوا أكبر كمية من الفواكه والخضروات كانوا أقل عرضة للإصابة بسكتة دماغية بنسبة 13٪. ثم نظر الباحثون إلى مجموعات فرعية من الخضار. وأولئك الذين تناولوا التفاح والكمثرى بانتظام كانوا أقل عرضة للإصابة بسكتة دماغية بنسبة 11% من أولئك الذين لم يأكلوا التفاح والكمثرى.

وكجزء من الدراسة، تابع الفريق 74961 مشاركا (34670 امرأة و40291 رجلا) الذين أكملوا استبيان تردد الطعام في خريف عام 1997.

وفي ذلك الوقت كانوا خاليين من السكتات الدماغية وأمراض القلب التاجية والسرطان. وبعد حوالي 10 سنوات تم فحصهم بعد ذلك. وخلال تلك الفترة شهدت المجموعة ما مجموعه 4089 حالة سكتة دماغية، بما في ذلك 3159 حالة احتشاء دماغي و435 نزيفا داخل المخ و148 نزيفا تحت العنكبوتية و347 سكتة دماغية غير محددة. وخلصت إلى أن أولئك الذين تناولوا أكبر كمية من الفاكهة والخضروات كانوا أقل عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية.

ومن بين هؤلاء، تبين أن التفاح والكمثرى والخضروات ذات الأوراق الخضراء هي الأكثر وقاية من السكتات الدماغية. وتُظهر هذه الدراسة ارتباطا عكسيا بين استهلاك الفاكهة والخضروات وخطر الإصابة بالسكتة الدماغية. والاستهلاك الخاص للتفاح والكمثرى والخضروات ذات الأوراق الخضراء كان مرتبطا عكسيا بالسكتة الدماغية. وأضاف هوبسون: “الكمثرى تحتوي على مركبات الفلافونويد وهي مركبات مضادة للأكسدة تساعد في مكافحة الالتهاب وقد تقلل من خطر الإصابة بالأمراض. من المحتمل أن هذه المركبات إلى جانب المحتوى العالي من الألياف في الكمثرى كان لها تأثير على هذا الحد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى